الاسكندرانية : لا نريد اقالات للمسئولين بل نريد محاكمات

في خضم الاحداث المؤسفة داخل محافظة الاسكندرية اليوم فإن الغضب يعم ارجاء المحافظة بين مواطنين خسروا ممتلكاتهم واخرون داهمهم الغرق في الشوارع واخرون خسروا احبابهم واعزائهم وشباب ضاع شبابهم.

لم يكن السبب في مأساة اليوم حرب بالاسلحة الحية ولا قصف جوي انما هي الامطار والاهمال الجسيم الذي اودي بحياة المحافظة بالكامل واصابها بالشلل التام جراء غرق الشوارع بالمياة وغرق المنازل ايضا !

مات غرقا
طفل مات صعقا بالكهرباء نتيجة وقوع سلك كهرباء في مياة الامطار

بعد هطول غزير للامطار اليوم لم تتعامل معه المؤسسات الحكومية ولم تعره اى اهتمام مما ادي الي توقف حركة المرور تمام ووصل منسوب المياة في بعض الشوارع الي 100 سم متر ارتفاع !!

بالاضافة لذلك جاء انقطاع اسلاك الترام الكهربية وسقوطها في المياة ليودي بحياة 6 افراد اليوم نتيجة الصعق بالكهرباء ومات سابعهم غرقا في الشوارع اليوم ! لم يعد الغرق مقصورا علي شواطئ الاسكندرية بل وصل الي الشوارع ايضا.

اما الغضب الشديد فكان سببه الاساسي هو الاهمال الجسيم في شبكات صرف المياة في الاسكندرية مما ادي الي هذة الكارثة وازداد الغضب اشتعالا بتجاهل المسئولين للحدث بل وغياب الحكومة والرئيس لساعات بعد الحادث مما سبب ازدياد الوفيات ومازالت الكارثة قائمة ومازالت الاسكندرية غارقة في مياة الامطار!

فيما طالب اهالي الاسكندرية في بداية الامر باقالة المسيري محافظ الاسكندرية الذي طالما اهتم باشياء لا قيمة لها وترك البنيه التحتية للمحافظة في اهمال رهيب وترك الشوارع تفيض بما فيها من مأسي وكوارث. الا ان توابع الكارثة ووفاة الكثيرين ادي الي اشتعال الغضب وبدء الجميع يطالب بمحاكمة كافة المسئولين في الوحدات المحلية وديوان المحافظة وداخل الحكومة ومحاسبة كل من قصر وادي تقصيرة الي خسارة المواطنين اموالهم بل واحبابهم.

نتابع معكم علي مدار الساعة اخر ما توصلت اليه الاحداث في محافظة الاسكندرية.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *