نتائج المباحثات السداسية لحل أزمة سد النهضة بين مصر والسودان واثيوبيااجتماعات سد النهضة

قام كل من وزير الخارجية سامح شكرى ووزير الرى حسام مغازى بمغادرة الخرطوم، وذلك بعد أن انتهى الاجتماع السداسى لحل أزمة  سد النهضة . وكان الاجتماع  يضم  وزراء الخارجية ووزراء الرى  لكل من مصر وإثيوبيا والسودان فى مبادرة لإيجاد حل جذرى لتلك الأزمة.

سد النهضة
سد النهضة

 

ومما يدعو للأسف أن الاجتماعات قد انتهت دون الوصول الى اى اتفاق نهائى أو حل لأزمة سد النهضة. فقد اتفق كل الأطراف فى نهاية الاجتماع على عقد اجتماع جديد يومى 27 و 28 من شهر ديسمبر الجارى بالخرطوم.

ومن الجدير بالذكر ان جلسة اليوم قد بدأت من الساعة السابعة صباحا وكان اجتماع مغلق ، ثم تلاها  عقد جلسة مفتوحة  قصيرة  حيث  لم تتجاوز مدتها عدة دقائق تم فيها إعلان نتائج المفاوضات والتى باءت بالفشل.

يشارك فى تلك المفاوضات من الجانب المصرى كلاً من :

  • السفير سامح شكرى وزير الخارجية .
  • د.حسام المغازى وزير الموارد المائية والرى
  • د.علاء ياسين المتحدث باسم اللجنة الفنية لبحث أزمة سد النهضة الاثيوبى.

وقد اكد الدكتور حسام المغازى فى تصريح له أن مصر قد قامت بطرح  رؤية موحدة تشمل الجانبين الفنى والسياسى وتتلخص تلك الرؤية فى بحث كل مايشغل الرأى العام المصرى ، ليس هذا فحسب بل يجب أيضاً العمل على دفع المسار الفنى وأن نبدأ فوراً فى تنفيذ الدراسات الفنية المطلوبة لتحقيق فائدة لكل الأطراف ؛ حيث رأت مصر أنه من الضرورى عقد اجتماع سداسى يضم وزراء الرى والخارجية قبل عقد الجولة العاشرة لحل جميع المشكلات والقضايا وازالة كل العوائق لحل تلك الأزمة .

 

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *