بعض الاختراعات البشرية التي أفادت البشرية

مما لا شك فيه تعتبر الاختراعات البشرية من أهم العناصر التي جعلت الحياة أسهل وأيسر وأقل جهداً ،كما أنها أدت إلى حدوث نقلة نوعية في حياة البشر على سطح هذا الكوكب ، فلو تأملنا تفاصيل يومنا الصغيرة لوجدنا أن هذه الاختراعات قد سهلت الحياة كثيراً ، لو تخيلنا حياتنا دون هذه الاختراعات لتساءلنا في دهشة كيف عاش أسلافنا القدماء ،  فعلى سبيل المثال لا الحصر وسائل النقل الحديثة والكهرباء والتلفاز والأقمار الصناعية والهواتف المحمولة وغيرها الكثير والكثير التي لا يمكن أن نتخيل حياتنا بدون هذه الأشياء ، لا يمكننا أن نحصر كل تلك الاختراعات بالطبع ولكن سنتحدث في هذا المقال عن أشهر تلك الاختراعات .

 

البنسلين :

يعد البنسلين فتحاً علمياً عظيماً ،اكتشفه العالم الأسكتلندى الكسندر فيلمنج عام 1928 ، يستخدم البنسلين فى علاج العديد من الأمراض مثل السيلان والزهري وعدة أمراض أخرى مرتبطة بالعظام وإصابات المفاصل المختلفة ،كما أنه يستخدم ايضاً كعلاج لبعض الإلتهابات البكتيرية مثل التهاب اللوزتين وكذلك لعلاج فقر الدم المنجلى ولعلاج عدة امراض مرتبطة بضعف جهاز المناعة عند الإنسان ، تم استخدامه على البشر لأول مرة عام 1941 .

 

المصباح الكهربائيّ :

منذ قديم الأزل يعتمد الإنسان في الإنارة ليلاً على النار أو الموقد الذي يعمل بالفحم أو الموقد الذي يعمل بالزيت ، قام إديسون باختراع أنار العالم كله ليلاً وهو المصباح الكهربائي . وقد بدأت فكرة المصباح الكهربائي بالاعتماد على احتراق الخيط القطني وبلغت مدة إضاءته 4 ساعة فقط ،لكنه عمل جاهداً حتى استطاع تطوير الفكرة فيما بعد وزيادة مدة الإضاءة .

 

الهاتف :

اخترع ألكسندر جراهام بيل الهاتف عام 1876 ،كانت فكرته الأساسية نقل الصوت عبر موجات لاسلكية ، وظلت تلك الفكرة تتطور يوماً بعد يوم حتى وصلنا إلى الهواتف المحمولة التي بين أيدينا الآن ، تعتبر صناعة الهواتف من أكثر الصناعات شهرة ورواجاً وربحاً .

 الكهرباء :

تعد الكهرباء أساس النهضة العلمية الحديثة ،فبدون الكهرباء لا اختراعات جديدة ولا تقدم علمي ، فالكهرباء طاقة تتولد نتيجة التقاء شحنة موجبة مع شحنة سالبة ، وأول ما عرفتها البشرية من خلال البرق ، قد أتى اكتشاف الكهرباء على عدة مراحل ، ففي عام 1600 قام الطبيب الانجليزي “ويليام جيلبرت” بإجراء بحث دقيق حول الكهرباء ، كان هذا البحث بمثابة اللبنة الأولى التى فتحت الطريق لعدة علماء للبحث وإجراء التجارب حول الكهرباء مثل “بنيامين فرانكلين”  و“اليساندرو فولتا”  الذي نجح أخيراً واخترع أول بطارية كهربائية عام 1800 ميلادية ثم تتابعت بعدها الاختراعات المعتمدة على الكهرباء .

 

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *