حزب النور يضم الأقباط للقائمة الإنتخابية كوسيلة للعبور للبرلمانحزب النور يضم الأقباط للقائمة الإنتخابية كوسيلة للعبور للبرلمان

قال المفكر القبطي كمال زاخر أن ضم حزب النور لعدد من الأقباط في قوائهم الإنتخابية هو عملا بمبدأ فقه الضرورة فقط لا غير، حيث أن حزب النور يعرف تمام أن ضم مسيحيين للقوائم الإنتخابية سيكون لإنتخابات مجلس الشعب الحالية فقط و ليس للإنتخابات المقبلة.

و اضاف كمال زاخر أن حزب النور لا يؤمن مطلقا بالوحدة الوطنية و أهمية الأقباط في البرلمان، و لكنه فقط إضطر لذلك من أجل العبور للبرمان بأي وسيلة ممكنة.

كما قالت سكينة فؤاد الكاتبة الصحفية و المستشارة للرئيس السابق عدلي منصور، أن ما صرح به رئيس حزب النور الدكتور يونس مخيون تؤكد عدم رغبتهم في التعامل مع الأقباط، مؤكدة أنهم فقط لجؤوا لضم الأقباط لقوائهم تبعا لإلزام قانون الإنتخابات و كوسيلة فقط للوصول للبرمان لا أكثر، و تساءلت و ماذا سوف يفعلون بعد البرلمان؟.

 

و كان قد قال يونس مخيون رئيس حزب النور “لولا اشتراط القانون وجود نسبة من الأقباط على القوائم، لما قام أى حزب بترشيحهم، والدليل أن الحزب الوطنى، وهو فى أوج سلطته، لم يفعل ذلك أو فعله فى نطاق محدود جدا”.

 

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *