محافظ البنك المركزي يؤكد على إستهداف سعر الفائدة جميع شرائح المجتمعالدكتور طارق عامر

أكد الدكتور طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، على أن قرار رفع سعر الفائدة في السوق المصرية سوف يستهدف جميع شرائح المجتمع، مشيراً إلى أنه يستهدف الحد من التضخم الذي شهدته الأسواق خلال الفترة الماضية مما يعد عائقاً كبيراً أمام الاستثمار المصري خاصة في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها البلاد منذ اتخاذ قرار تعويم الجنية، وجاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقده اليوم لإطلاق مبادرة جديدة من شأنها تحفيز التمويل متناهي الصغر.

وأضاف المحافظ أن البنك المركزي قد اتخذ هذا القرار بغض النظر عن استهداف شرائح معينة أو قطاع اقتصادي معين إنما يستهدف المجتمع بأسره نظراً لأن الهدف الأساسي له هو النهوض بالاقتصاد المصري والعمل لصالح المجتمع ووضع مصر في قائمة التقدم الاقتصادي، مشيراً إلى ضرورة العمل على استقرار الأسعار التي شهدت تضخماً كبيراً وضبط الأسواق ومواجهة المشكلات الاقتصادية التي تؤثر سلباً على البلاد.

وأشار عامر إلى أن هناك عدد كبير من البنوك قامت بالمشاركة في مبادرة التمويل متناهى الصغر حيث بلغ عددهم 36 بنكا من إجمالي الـ 39 بنكا مصرياً، كما بلغت عدد الحسابات الجديدة التي تم فتحها في هذه البنوك حوالي 81 حساباً  بمتوسط قيمة مبلغ 3 الاف جنيه أي بإجمالي 290 مليون جنيه.

والجدير بالذكر أن البنوك قد قامت بنشر حوالي 615 ألف نشرة توعية للمواطنين بأهمية مبادرات التمويل متناهي الصغر خلال الفترة القليلة الماضية، ويرجع ذلك إلى اهتمام الدولة بهذا النشاط الذي يساهم في حل الكثير من المشكلات الاقتصادية بالبلاد.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *