سوريا… ضربة ال 50 دقيقة وخريطة المناطق المستهدفة

خطاب البيت الأبيض:

ألقي الرئيس الامريكي ترامب خطابا اليوم في تمام الساعه الثالثه فجرا من البيت الابيض للاعلان عن بدء ضربة عسكرية لبعض المناطق المستهدفة ف سوريا وذلك ردا علي الهجوم الكيماوي الشرس علي منطقة دوما والذي راح ضحيته عدد كبير من المدنيين وهذا الهجوم تم بمساعدة بريطانيا وفرنسا وقد تزامن مع خطاب ترامب سماع دوي العديد من الانفجارات المتتاليه التي هزت دمشق.

توغل الضربات

بدأت وكالات الانباء العالمية في الكشف عن تفاصيل العملية العسكرية والتي استغرقت فقط 50 دقيقه والتي كانت كافية لتدمير كل المناطق المستهدفة حيث افادت وكاله الانباء رويترز عن مسئول امريكي ان الهجوم تم باستخدام صورايخ كروز من طراز توماهوك وهذه هي الصواريخ التي تستخدمها الولايات المتحدة في الغارات علي سوريا ولكنه لم يؤكد مشاركة طائرات امريكيه ف الهجوم ومن ناحية اخري افادت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية ان الهجوم علي المناطق المستهدفة تم من خلال السفن الحربية المتواجده في شرق البحر المتوسط وتم القصف باستخدام صورايخ التوماهوك. وقد كشف مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبدالرحمن ل “فرانس برس ” عن ان القصف استهدف عدة مقرات للحرس الجمهوري والعديد من مراكز البحوث العلمية والفرقة الرابعة في دمشق وايضا القواعد العسكرية ومحيطها في حين ان التليفزيون السوري قال ان القصف تم فقط علي مركز البحوث العلمية في برزة شمال شرقي دمشق.

ما بعد ضربة ال 50 دقيقة :

سميت ضربة ال 50 دقيقة حيث انها لم تستمر اكثر من ذلك وقد صرحت وكالة رويترز بأن وزير الدفاع الامريكي جيمس ماتيس قال ان الضربات الجوية علي سوريا هي ” ضربة واحدة فقط” وذلك لردع الرئيس السوري بشار الاسد وارسال رسالة قوية له ومن ناحية اخري اعلنت وزارة الدفاع البريطانية ان القصف قد تم باربعة طائرات من طراز تورنادو باستخدام صواريخ ستورم شادو علي منشأةعسكريةوالتي يعتقد انها مخزن للاسلحة الكيماوية وهي تبعد15ميلا غربي حمص.

وقد اكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي انه ليس المقصود من ضربة ال 50 دقيقة تغييرالنظام السوري ولكن بقصد الحد من استخدام الاسلحة الكيماوية وقالت ايضا انه لايمكن ان نسمح بتاكل النظام الدولي وكان لابد من ردع النظام السوري لانه المسئول عن الهجوم بالاسلحه الكيماوية الذي حدث ف دوما والذي خلف عشرات الضحايا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *