التخطي إلى المحتوى

بعد الحدث العالمي حرائق اليونان الذي تحدث عنه العالم بأجمعه أمس ومع إرتفاع عدد الضحايا والمصابين كما أنه لم يتم معرفة أسباب إندلاع الحريق الرئيسية إلي الأن.

أعلنت الحكومة اليونانية أمس حالة الطوارئ نتيجة حدوث الحرائق بشمال شرق عاصمة البلاد أثينا ومنها تتسابق البلاد من حول العالم في إرسال قوي العون والمساعدة لإغاثة اليونان حيث أن الحريق قد يأتي عليها جميعاً.

حرائق اليونان
صورة حرائق اليونان

تفاصيل حرائق اليونان

أعلنت الحكومة اليونانية بأن بعض الضحايا لقوا مصرعهم بداخل سيارتهم أو منازلهم خنقاً بالدخان كما أنه قضي آخرون غرقاً بالحبر وذلك أثناء محاولتهم للفرار من النار كما أنه تفيد بعض الأخبار بأن عدد الوفيات قد تجاوز السبعين وأن عشرات المصابين تم نقلهم إلي المستشفيات.

كما صرح أحد المسئولين بأن عدد الوفيات وصل لـ 79 شخصاً التي تستعر قريباً من أثينا يوم الإثنين، كما أنه أصيب 187 من بينهم 23 طفلاً. ولم يتضح إلي الأن عدد المفقودين إلي الأن.

بلغ هذا العدد أكبر من عدد حرائق الأشخاص التي لقوا مصرعهم في حريق 2007 بمنطقة بيلوبونيز جنوب اليونان حيث بلغ عددهم 70 شخصاً وكان هذا العدد من أكبر الأعداد التي تم تسجيلهم ضحايا حرائق اليونان.

منذ أكثر من 12 ساعة وطواقم الإطفاء الخاصة بالحرائق تكافح بعدة أماكن بالقرب من أثينا، حيث أصبحت منطقة ماتي هي أكبر منطقة سجل بها عدد القتلى والمصابين، حيث أن معظم القتلى في منطقة ماتي حوصروا على بعد 40 كم شمال شرقي أثينا بداخل سيارتهم أو منازلهم كما أنهم أشاروا إلى وجود عدد أكثر من 104 جرحي منهم 11 ذو جروح خطيرة.

 كوستاس لاغانوس إحدي الناجين من الحرائق في ماتي :  «كان البحر منفذاً، ولجأنا إليه، لأن ألسنة اللهب كانت تلاحقنا على طول الطريق حتى وصلنا إلى مياه البحر». وأضاف «أحرق اللهب ظهورنا، فغطسنا في الماء… شعرت وقتها أنه لا بد من الجري لإنقاذ أنفسنا».

شاهد أخر أخبار حرائق اليونان Greece وعدد القتلي والمصابين 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *